«التفرغ للكتابة» ٢٠٢١

فاتن عباس (مواليد عام ١٩٨١، السودان) عن «الدخلاء» وهي رواية تعيد التفكير في الهوية والقومية في السودان. تدور أحداث الرواية قبل انفصال الجنوب بعشرة أعوام، وتبدأ الأحداث بظهور جثة مجهولة في بلدة على الحدود ما بين الشمال والجنوب، ثم تتعقد الأحداث مع اكتشاف الجثة. تُعْد الرواية من المحاولات القليلة التي تقدم للقارئ نبذة عن مرحلة معقدة من التاريخ السياسي والاجتماعي للسودان من وجه نظر النساء.

فكرية شحرة (مواليد عام ١٩٧٥، اليمن) عن «فتیات الغربة» وهي قصة واقعية تعتمد على وضوح وبساطة الأسلوب، وتبرز واحدة من قضايا الهجرة الراهنة؛ اشتباك الهجرة والحقائق الاقتصادية والتي غالبًا ما تحدد اختيارات الإنسان.

هالة صلاح (مواليد عام ١٩٨٤، مصر) عن «ما تحفظه الظلمة»، ويُعد نص صلاح سردًا واقعيًا يهتم بتتبع الأصول والروايات العائلية. تكتشف الرواية التوثيقية -من بين خبايا تاريخ أسري- نواة وحيثيات مجتمع بأكمله في لحظة تاريخية محددة.

حسن أكرم رؤوف (مواليد عام ١٩٩٣، العراق) عن «وشم غريب على كتف الروبوت»، من خلال معالجة سردية آسرة عن الخوف، تتطرق القصة إلى الشظايا التي تتركها الحرب في ذات الإنسان، واليأس المتنامي الساكن بكل شيء محيط، والرعب الدائم مما حدث، والمجهول الذي قد يعيد الماضي .

هدى عمران (مواليد عام ١٩٨٨، مصر) عن «حیاة الجيمر» عن المراهقة والعوالم الافتراضية. يتحرك النص بحرية مكانيًا وموضوعيًا كما تتحرك الكاميرا وتعتمد استراتيجيات كتابية معاصرة لخلق سرد إنساني عميق.

مروى هلال (مواليد عام ١٩٨١، مصر) عن «ضد الجسم» وهي قصيدة طويلة تقارب الاستعمار والعنصرية بوصفهما وجهين لعملة واحدة وتقترح قراءة النصوص الإنجليزية من اليمين للشمال. هذه ليست مجرد لعبة بصرية، ولكن بالأحرى هي مغامرة سردية  بصوت قوي منجرف كالبكاء؛ تأمل شِّعري عن الهويات والتاريخ.

رافايل آمال خوري (مواليد عام ١٩٧٦، الأردن) عن «تأملوا قوة جیف غولدبلوم السیكو-جنسیة الثابتة»، والنص هو مونودراما تستكشف تاريخ الجندر في المسرح منذ الإغريق إلى عصرنا، وينسج النص السيرة الذاتية لخوري مع سيرة المسرح نفسه. يطرح النص موضوعًا ما زال يُعتبر من المحرمات المجتمعية في العالم العربي، وهو تجربة التحول الجندري وعلاقته بالعائلة والفن. يتحرك النص ما بين المعرفة والذكرى، الأنا والآخر، الأنثوي والذكري، ما يعطيه أبعادًا مفتوحة في التسلسل والسرد والأداء.

هذا البرنامج مدعوم جزئيًا من قِبل وزارة الخارجية النرويجية والمجتمع الفلمنكي، وهو جزء من مشروع «أصوات متميزة» وهو مدعوم جزئيًا من وزارة الخارجية الألمانية.

شارع «لاباتوار» ٤
بروكسل، ١٠٠٠
بلجيكا

٩٢٥٩٣١٥٢٣٢٠٠

للاستفسار:
office [at] mophradat [dot] org

إنستغرام
فايسبوك