تتشكل هوية العديد من المنتميات والمنتمين إلى عالم الفن بكونهن/م من الأمهات أو الآباء (المشاركين) أو مقدمات/مقدمي الرعاية للأطفال، لكن غالبًا ما تُخفى هذه الهوية. فيفضّل مجال العمل الفني -في معظم السياقات- الشخصي على الرسمي، والعاطفي على المادي، وعلى الرغم من ذلك، ومثل الدوائر المهنية الأخرى، فظروف العمل فيه تعيد ترسيخ الاستراتيجيات الأبوية لتجعل الوالدية (الأمومة/الأبوة) غير مرئية.  

تهتم «مفردات» بالبحث عن طرق لتدوير النفاذ إلى الفرص. من هذا المنطلق، ترى المؤسسة في فتح مقرها في أثينا فرصة لتوفير ملتقى صيفي للفنانات والفنانين للعمل وللأطفال للعب تجسيدًا لمساعيها في هذا البحث. ستُوجه دعوة إلى ثلاثة/ثلاث فنانات/فنانين مع أطفالهن/م الصغار لقضاء شهر إقامة في مقر «مفردات» مع أسرهن/م. وتُصمم الإقامة كتجربة جمعية للعيش والتنظيم وتقديم الرعاية. يتيح هذا النسق الرعاية المشتركة للأطفال وتوفير مساحة عمل والوقت للمشاركات/ين في الإقامة، بتوفيره بيئة اجتماعية آمنة تقدّم الموارد والوقت والمهارات والقصص، تنسجها المجموعة كتجربة مشتركة. ومع تطور التجربة، ستشجع «مفردات» المقيمات على استكشاف أعماق ثيمة الأمومة. يُرجى الملاحظة أن المنزل مكون من طابقين، وللأسف لا يسمح إلا جزئيًا باستخدام الكرسي المتحرك.

«في البيت مع الأطفال» جزء من المشروع «أصوات متميّزة»، وهو مدعوم جزئيًا من وزارة الخارجية الألمانية ويُقام بالتعاون مع مؤسسة «أليانز» الثقافية.